آخر الأخبار
   
علــوم عسكـرية

التمويه والاستتار… طرقه وأنواعه واهميته

التمويه

تعريف_التمويه: هي مجموعة الإجراءات التي يقوم بها المقاتل للإختفاء عن رصد العدو البري والجوي دون تعطيل المهمة القتالية…

مختصراً: يعتمد التمويه بشكل أساسي على الإندماج مع الطبيعة في الشكل واللون…

من الضروري أن يحقيق التمويه المفاجأة لقوات العدو ، وتقليل الخسائر بقواتنا ..

#طرق_التموه_والإستتار

١-الإختفاء: هو عملية الإختفاء خلف حائل الغاية منه أنه يخفينا عن نظر العدو مثل شجيرات او أعشاب أو كومة قش أو حزمة حطب….الخ ؛

أما الإختفاء وراء ساتر يقينا من نار العدو و يخفينا عن نظر العدو يسمى إستتار كجدار او ساتر ترابي…الخ.

٢-الخداع: هي عملية تؤدي إلى تيقن العدو من وجودنا في نقطة أو موقع ما في الوقت الذي نكون نحن فيه غير موجودين ؛

ويتم الخداع من خلال بناء الأماكن او الآليات التي تشبه الأصلية..
٣-المحاكاة: هو عملية الإندماج مع الطبيعة أو المكان المحيط من حيث اللون والشكل وليس من الضروري أن يكون بين قواتنا وقوات العدو حائل أو ساتر

المقصود منه بدل أن أكون أنا خلف كومة العشب أكون أنا كومة العشب نفسها ويجب أن يكون التمويه جيد مخفي عن نظر ورصد العدو برياً وجوياً…

ما هي_فوائد_الخداع؟

١-إيهام العدو أنه دمّر مواقعنا وبالتالي تأمين مواقعنا الأصلية من التدمير لأنه ظن أنه دمر مواقعنا الأصلية المموهة.

٢-استنزاف العدو أقتصادياً و إستخباراتياً لأنه يتطلب جهداً إستخباراتياً كثيفاُ ومصاريف أقتصادية هائلة.

٣-نبقى في المنطقة بأمان ولكن بشكل حذر لكي لاتكشف المواقع الأصلية.
#أهمية_ومبادئ_التمويه…
للتمويه أهمية كبيرة حيث أنه وصف #بالدفاع_السلبي (أي عدم أعطاء الرغبة أو المبرر للعدو لإطلاق النار باتجاه قواتنا)

حيث أنه يحقق أيضا المباغتة والمفاجأة في ساحات المعارك ك قناص مموه جيداً ويقوم بمفاجأة عدوه ويقطف رأسه…

ومن فوائد التمويه أنه يحرم العدو من الوصول للمعلومات عن أماكن تمركزنا أو أماكن جنودنا أو آلياتنا.

التمويه والاستتار... طرقه وأنواعه واهميته

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى