آخر الأخبار

هيئة الرئاسة تحذّر من التحركات المشبوهة التي يقودها المدعو إبراهيم حيدان في وادي حضرموت

IMG 20220321 WA0006

حذرت هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي من التحركات المشبوهة التي يقودها المدعو إبراهيم حيدان وزير الداخلية في حكومة المناصفة في مناطق وادي حضرموت والهادفة إلى إحداث فتنة في تلك المناطق، داعية رئيس الحكومة لوضع حد لتلك التصرفات والتحركات التي تهدد التوافق وتؤسس لخلاف جديد.

ووقفت هيئة الرئاسة، في اجتماعها الذي عقدته اليوم الإثنين، برئاسة الأستاذ أحمد حامد لملس الأمين العام لهيئة رئاسة المجلس، محافظ العاصمة عدن، أمام التصرفات الرعناء التي يقودها المدعو وزير الداخلية في مناطق الوادي وفي مقدمتها قيامه بتجنيد الآلاف من العناصر الموالية لجماعة الإخوان، وفتح مكاتب باسم وزارة الداخلية في سيئون، وتبديد ميزانية الوزارة وصرفها بطرق غير قانونية خارج البنود المخصصة لها، وتوجيهه لمليشيات الإخوان لمهاجمة نقاط الهبة الحضرمية في الخشعة والردود لإثارة الفتن والدفع باتجاه تأزيم الأوضاع.

وأشادت هيئة الرئاسة في اجتماعها بالتحركات الشعبية في محافظة شبوة الرافضة لإنشاء أي كيانات يمنية في الجنوب، معبرة عن فخرها واعتزازها بالإرادة الوطنية الحرة والموقف الصلب الذي عبر عنه الحشد الجماهيري الذي شهدته عتق يوم السبت الماضي رفضا لتلك المشاريع المنبوذة والتي رفضها شعبنا مبكراً وقاومها وقدم في سبيل الخلاص منها قوافل من الشهداء والجرحى والمعتقلين.

كما ناقشت الهيئة في اجتماعها جُملة من القضايا المدرجة في جدول أعمالها واتخذت الاجراءات المناسبة بشأن كل منها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى