آخر الأخبار

الرئيس الزُبيدي يناقش مع السفير الأمريكي مستجدات الأوضاع المحلية والإقليمية

التقى الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي، عبر الاتصال المرئي، مساء اليوم الخميس، سعادة ستيفن فاجن سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى اليمن.

وناقش اللقاء مستجدات الأوضاع في بلادنا في ظل التصعيد المتواصل للمليشيات الحوثية في البحر الأحمر وباب المندب وخليج عدن، وانعكاساتها على الأوضاع الإنسانية وفرص السلام والتهدئة، حيث جدد الرئيس الزُبيدي موقفه الثابت الرافض للتصعيد الحوثي في الممرات الملاحية، معتبرا أن ما تقوم به المليشيات الحوثية من استهداف للسفن التجارية حربا عبثية تستهدف الأمن القومي والغذائي لبلادنا، وتضاعف المعاناة الإنسانية لشعبنا، علاوة على استهدافها مصالح الإقليم والعالم.

ودعا الرئيس الزُبيدي المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته في تأمين خطوط الملاحة الدولية في هذه المنطقة المهمة من العالم، من خلال دعم ومساندة القوات العسكرية المنضوية في إطار مجلس القيادة الرئاسي للقيام بالمهام المنوطة بها، مجددا تأكيده على أن الضربات الجوية ليست كافية لردع المليشيات وإنهاء تصرفاتها الطائشة.

من جانبه جدد السفير فاجن حرص الحكومة الأمريكية على تأمين خطوط الملاحة الدولية في البحر الأحمر وباب المندب وخليج عدن، كما أنها حريصة في الوقت نفسه على إيجاد سلام حقيقي في بلادنا من خلال عملية سياسية شاملة، تشمل مختلف الأطراف تحت مظلة الأمم المتحدة.

حضر اللقاء محمد الغيثي، عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، ورئيس هيئة التشاور والمصالحة بمجلس القيادة الرئاسي، وعمرو البيض عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، ممثل الرئيس للشؤون الخارجية.

تابعونا
زر الذهاب إلى الأعلى