آخر الأخبار
تنفيذية انتقالي العاصمة عدن تناقش مستجدات الوضع الأمني في المعلا وباقي المديريات العقيد الدكسمي يُشدد على ضرورة رفع الجاهزية الكاملة للقوات الأمنية في أرخبيل سقطرى العميد المعكر يتفقد عدد من جرحى اللواء السادس دعم وإسناد في مشافي العاصمة عدن  اللواء العولقي يلتقي وفداً من منظمة سيفيك في إدارة أمن العاصمة عدن دحر قوات المنطقة العسكرية الأولى من منطقة جثمة في سيئون بوادي حضرموت العميد المنهالي يطلع مدير الصحة بساحل حضرموت على سير عمل المركز الصحي لمنتسبي الأجهزة الأمنية الجمعية الوطنية تنظم محاضرة سياسية توعوية حول الأطماع نحو الجنوب والأزمات الدولية وأثرها على القضية ... فيما ناقشا مع القيادات العسكرية والأمنية المستجدات بالمحافظة ...... محافظ أبين وقائد المنطقة العسكر... بدعم إماراتي ...لملس والشعيبي يوقعان على اتفاقية تعزيز المنظومة الامنية بانظمة مراقبة حديثة العميد المنهالي يترأس اجتماعًا هامًا لعدد من مدراء العموم بساحل حضرموت لمناقشة وضع الأجانب العاملين ...

في ظل سيطرة المليشيات الإخوانية.. الإرهاب يعود إلى المنطقة الوسطى مجدداً

7on8a133
تشهد مناطق ومديريات المنطقة الوسطى بمحافظة أبين تدهور كبير وانفلات أمني غير مسبوق، وعودة الإرهاب وانتشار الجماعات الإرهابية المسلحة في مديريات المنطقة مجدداً, في ظل سيطرة المليشيات الإخوانية على تلك المناطق.

وتزايدت عمليات الارهاب واعمال التقطع والحرابة في الآونة الأخيرة للمسافرين والمواطنين في مديريات منها المحفد والوضيع وموديه ولودر واحور وامقوز وامريدة, فيما يقتصر اعمال مليشيات الاخوان في تلك المناطق على جمع الجبايات, آخرها عملية اختطاف موظفين الأمم المتحدة مع طقمين كانت برفقتهم اليوم بمنطقة الخديرة غرب مديرية موديه دون تحريك أي ساكن من القوات العسكرية التابعة لجماعة الإخوان التي تسيطر على المنطقة لملاحقة وضبط هذه العناصر الإرهابية.

وشكا مواطنون من أبناء المنطقة الوسطى ان القوات والوحدات العسكرية التي تخضع للمليشيات الإخوانية لم تقوم بواجبها ودورها في ملاحقة وضبط هذه العناصر الارهابية, وقد سببت الحادثة الاخيرة, والعمليات السابقة حالة من الهلع والرعب في صفوف المواطنين والأهالي في تلك المناطق.

واشاروا : أن هذه القوى والعناصر الإرهابية تسرح وتمرح في المناطق والمديريات في المنطقة الوسطى وتقوم بعملياتها بكل بساطه دون أي رادع وضبطها من قبل المليشيات الإخوانية آلتي تسيطر على المنطقة.

وأضافوا : ان هذه الجماعات والعناصر الإرهابية الخارجة عن النظام والقانون تمر مرور الكرام في النقاط العسكرية التابعة للإخوان بل وتحل بجوار معسكراتهم, وفي نفس الوقت تغض الطرف عن اعمالهم وتهدياتهم للسلم الاجتماعي.

ولفت المواطنين ان الحزام الأمني في مديريات المنطقة الوسطى كان له دور محوري في القضاء على الارهاب, وفرض الأمن والاستقرار في المناطق, حتى جاءت مليشيا الإخوان من عدة مناطق في الشمال اليمني في ما بات يعرف بغزو 2019م , وتم تحجيم دور الحزام في تلك المناطق ومحاربته, لتنشط العناصر الارهابية مجددا, وتقوم بعملياتها الاجرامية في وضح النهار, واولها ضد الحزام الأمني  الذي حاربهم حتى خلص المناطق من شرهم, وعادوا مع الاخوان للانتقام منه.

وطالب المواطنين في نهاية مناشدتهم الى دخول القوات المسلحة الجنوبية الى مناطقهم وتطهيرها من عناصر الارهاب التي باتت تشكل خطرا داهما عليهم وعلى المسافرين وعابري السبيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى