آخر الأخبار
   

وساطة “الزامكي”… دليل جديد لدوره في عودة انتشار العناصر الإرهابية بابين

وساطة "الزامكي"... دليل جديد لدوره في عودة انتشار العناصر الإرهابية بابين

 

اختطفت عناصر مسلحة من تنظيم القاعدة، اليوم الجمعة موظف أجنبي مسؤول في الأمم المتحدة وعدد من العاملين المحليين وذلك بعد عملية تقطع استهدفت موكبهم بالقرب من مديرية موديه بمحافظة أبين.
وكشف مصدر أن العناصر الإرهابية أوقفت سيارتين مصفحتين وطقمين تابعين لما يعرف بالشرطة العسكرية بابين، ليتم اختطافهم بدون إي مقاومة من قبل الجنود الموالين للقوات الاخوانية.
وأكد المصدر أن قائد اللواء الثالث حماية رئاسية لؤي الزامكي – المقرب من عناصر تنظيم القاعدة الإرهابي – قاد وساطة تمكن من خلالها أطلاق سراح الجنود الذين كانوا في الموكب بينما لازال المسؤول الأجنبي ومترجم و3 اشخاص أخرين محتجزين لديهم.
وكان المسؤول الأممي قد قدم الى محافظة أبين لأجراء عملية مسح ميداني للمناطق الوسطى لتنظيم جانب العمليات الإنسانية وتقديم المساعدات الاغاثية لحاجة سكان تلك المناطق العاجلة للكثير من المساعدات.
وأصدرت ألوية العمالقة الجنوبية تنبيه هام لقواتها تشير الى عدم المرور بخط (موديه-المحفد)، وذلك نتيجة لانتشار عناصر التنظيمات الإرهابية بتلك المناطق.
الجدير ذكره أن “لؤي الزامكي” يُعرف عنه ارتباطه بعلاقات مشبوهة مع الجماعات الإرهابية في المنطقة الوسطى حيث اشرف على عودة الكثير من العناصر الإرهابية بينها قيادات الى أبين قادمة من محافظة البيضاء اليمنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى