آخر الأخبار
قيادة لواء الريان بالمنطقة العسكرية الثانية تكرم العميد يسر خير الله نظير جهوده السابقة  في الذكرى الـ 55 للاستقلال الوطني الأول … ابطال القوات المسلحة الجنوبية يجددون العهد في المضي على خ... العميد المنصوري يلتقي عدد من القيادات الأمنية والعسكرية والشخصيات الإجتماعية بيافع بمناسبة الذكرى الرابعة لإنطلاق عملية ” القبضة الحديدية“ :  الأجهزة الأمنية بساحل حضرموت تحقق انجازا... الكثيري :صبرنا لن يطول تجاه مليشيات المنطقة العسكرية الأولى أمن عدن يلقي القبض على عصابة سرقة ويعيد باص إلى مالكه انتقالي حضرموت ينظم حفلاً فنياً بمناسبة الذكرى الـ55 لعيد الاستقلال الـ30 من نوفمبر انتقالي لحج ينظم فعالية جماهيرية بمناسبة ذكرى الاستقلال الوطني 30 نوفمبر انتقالي شبوة ينظم حفلاً خطابياً وفنيا بمناسبة الذكرى الـ55 للاستقلال الوطني هيئة الرئاسة تحيي أبناء الجنوب في ذكرى الاستقلال المجيد وتؤكد إصرار شعب الجنوب على استعادة دولته
   

وحداتنا الأمنية والعسكرية تعزز من تواجدها في مديرية المحفد لتأمينها

 

واصلت القوات الامنية مسنودة بوحدات من قواتنا المسلحة الجنوبية اجراء التدابير الامنية الخاصة بتثبيت الامن والاستقرار بمديرية المحفد في محافظة أبين.

 

وقال أركان حرب اللواء الأول دعم واسناد المقدم ديان الشبحي إن الوحدات الامنية والعكسرية من قواتنا المسلحة الجنوبية واصلت تمشيط لاطراف النائية بالمحفد, مشيرا إلى استشهاد 3 جنود من ابطال قواتنا المسلحة الجنوبية في عمليات تفجير غادرة من قبل التنظيمات الارهابية.

 

مضيفا :” قمنا بتفجير عبوة ناسفة كانت قد زرعت في الخط الواصل مابين نقطة لحاق وسوق المحفد فيما انفجرت عبوة أخرى زرعت بالخط العام الواصل إلى وادي خياله الذي تتواجد فيه الخلايا النائمة من عناصر الارهاب حيث انفجرت عبوتين ناسفتين قبل وصول قواتنا المسلحة الجنوبية الى الوادي, ليستشهد المرافق الشخصي لي اضافة لجنديين اثنين من ابطال قواتنا المسلحة الجنوبية”.

 

وأكد أركان اللواء الاول دعم وإسناد استمرار عملية تمشيط وتطهير ما تبقى من الأودية والجبال التي تتواجد فيها عناصر التنظيمات الارهابية, مشيرا إلى أن مهمة تطهير المحفد مستمرة.

 

وأضاف المقدم الشبحي قائلا :” إن هذه الاعمال الجبانة لن ترهبنا ولن تثنينا عن مواصلة تطهير المناطق النائية بمديرية المحفد وسنسير على درب الشهداء لتحقيق هدف تطهير الجنوب من براثن هذه الجماعات الاجرامية المرتزقة”.

 

قوى الإرهاب وهي تصعد من إرهابها في ذكرى ثورة 14 أكتوبر، فهي على ما يبدو تحاول إيصال أكثر من رسالة للشعب الجنوبي وقيادته وقواته المسلحة.

 

فمن جانب، تحاول قوى الشر والإرهاب تعكير صفو احتفالات الجنوبيين بذكرى الثورة المجيدة، كونها تتزامن مع تصاعد في حالة الغضب من قبل الشعب الجنوبي في مواجهة الاحتلال الجاثم على أراضيه.

 

وفيما تنعش أجواء ذكرى الثورة، آمال الجنوبيين بتحقيق تطلعاتهم نحو الاستقرار الشامل، فإن قوى الإرهاب تحاول عرقلة الجنوب عن تحقيق هذا الحلم عبر توجيه رسالة بأنها قادرة على المساس بأمنه واستقراره.

 

انتعاش هذه الآمال سببه حجم الانتصارات التي حققها الجنوبيون على مدار الفترات الماضية، وذلك بعدما نجحت القوات المسلحة في تحقيق مكاسب بطولية ضد قوى الشر والإرهاب، وأنعشت الآمال لفرض معادلة الأمن الشاملة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى