آخر الأخبار
   
أخبار أمنية

النقيب الحالمي : بقيادة محافظ العاصمة عدن بدأنا بوضع اللبنات الاولى لدولة النظام والقانون وحملاتنا مستمرة

العاصمة عدن / خاص

في تصريح ناري للقائد كمال الحالمي قائد وحدة حماية أراضي العاصمة عدن وحل مشاكلها في اليوم الثاني من ايام الحملة والنزول الميداني على مصانع البلك في العاصمة عدن والذي تاتي استكمال لسلسلة من الحملات والنجاحات الذي حققتها وحدة الحماية منذ ان تم تاسيسها من قبل معالي وزير الدولة محافظ العاصمة عدن الاستاذ احمد حامد لملس حفظه الله …

هذا وكانت الحملة والنزول الميداني على مصانع البلك الذي دشنتها وحدة حماية الاراضي والمخططات بالعاصمة عدن صباح يوم امس بقيادة النقيب الحالمي ابتداء من مديرية دار سعد واليوم استهدفت الحملة مصانع البلك في الممداره والعماد ومازالت مستمرة حتى استكمال كافة مديريات العاصمة عدن …

وعلى هامش نزولاته الميدانية واشرافة المباشر على الحملة اكد القائد النقيب كمال الحالمي قائد وحدة حماية اراضي ومخططات العاصمة عدن في تصريح مقتضب ردا على الأبواق النشاز الذي تحاول النيل من الخطوات السليمة الذي تتخذها السلطة المحلية في المحافظة بقيادة معالي وزير الدولة محافظ العاصمة عدن قائلا ،، ان هذه الحملات هي اللبنات الاولى لبناء مؤسسات دولة النظام والقانون دولة الجنوب الحديثة وعاصمتها عدن وأكد الحالمي إن هذه الإجراءات هي إجراءات دولة وهدفها الحفاظ على جمال ورونق العاصمة عدن ومظهرها الحضاري ليضاها بها بين عواصم الدول واضاف ان هذه الإجراءات جائت بعد أن كان أعداء الجنوب وثورته ومجلسه الانتقالي قد حاولو النيل والتشويه والعبث بجمال واراضي ومخططات ومتنفسات وشوارع العاصمة عدن عبر أدوات تحركها منظومة صنعاء الحوثية الاخوانية وبأموال هائلة من قبل هذه الجهات وأنصارها من بعض الدول والذي جعلت من ملف الأراضي عائقا وحاجزا منيعا أمام قيادتنا السياسية والعسكرية والامنية والقضائية …
وأكد النقيب الحالمي ان السلطة المحلية في المحافظة قامت بتشكيل هذه الوحدة الأمنية لضبط هذه الظاهرة الدخيلة علينا وعلى مجتمعنا والذي كانت قد عاثت في الارض الفساد وسفكت دماء خيرة شبابنا وابنائنا والذي كان القتل على الأراضي شبه يومي كما تابع وشاهد الجميع وكان ذلك بسبب البسط العشوائي ونهب الاراضي العامة والخاصة ولا يفكر هوامير ومتنفذي واجندت الفساد من اين اكتسبو هذه الأموال امن حلال او من حرام ولم يفكروا أيضا أنها على حساب شعب الجنوب وعاصمة دولتهم المدنية الحبيبة عدن …

واكد النقيب كمال الحالمي ان هذه الحملات مستمرة حتى بناء وتفعيل مؤسسات الدولة وإعادة الخارجين عن النظام والقانون والمخالفين الى رشدهم والبناء حسب مخططات الدولة وعبر الاسكان والاشغال العامة والطرق والسلطات المحلية في المديريات واضاف أن حملاتنا هذه لتعزيز مداميك السلطة المحلية والمجلس الانتقالي ولنبذ الظواهر الدخيلة على مجتمعنا الجنوبي الذي تعودها من سلطات ومنظومة إحتلال صنعاء لجنوبنا الحبيب وتوعد الحالمي بردع المخالفين وكل من تسول له نفسه المساس بأمن واستقرار العاصمة عدن وأكد أن ملف الاراضي الفاسد قد بداء يتلاشى وينتهي وأن وحدة الحماية قد حققت انجازات كبيرة في هذا الجانب واحكمت سيطرة الدولة ممثلة في المجلس الانتقالي ومجلس القيادة الرئاسي والسلطة المحلية في المحافظة على كامل تراب العاصمة عدن …

واختتم تصريحه بالشكر لسلطة المحلية في المحافظة ممثلة بمعالي وزير الدولة محافظ العاصمة عدن رئيس اللجنة الامنية في المحافظة الاستاذ احمد حامد لملس حفظه الله على اهتمامه ورعايته وإشرافه المباشر على وحدة حماية الأراضي في العاصمة عدن وحل مشاكلها …

النقيب النقيب النقيب النقيب

النقيب الحالمي : بقيادة محافظ العاصمة عدن بدأنا بوضع اللبنات الاولى لدولة النظام والقانون وحملاتنا مستمرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى