آخر الأخبار
   
أخبار الجنوب

بيان صادر عن الهيئة التنفيذية المساعدة للمجلس الانتقالي الجنوبي لشؤون مديريات وادي وصحراء حضرموت 

أصدرت الهيئة التنفيذية المساعدة للمجلس الانتقالي الجنوبي لشؤون مديريات وادي وصحراء حضرموت بيان إدانة واستنكار حول قرار وزير الداخلية إبراهيم حيدان بتعيين العقيد مروان مجاهد علي السبعي رئيس أركان فرع قوات الأمن الخاصة م/محافظة حضرموت الوادي والصحراء نص البيان:-

 

إننا في الهيئة التنفيذية المساعدة للمجلس الانتقالي الجنوبي لشؤون مديريات وادي وصحراء حضرموت ندين ونستنكر قرار وزير الداخلية إبراهيم حيدان رقم (١٧٣) لسنة ٢٠٢٢م والقاضي بتعيين العقيد مروان مجاهد علي السبعي رئيس أركان فرع قوات الأمن الخاصة م/محافظة حضرموت الوادي والصحراء، ونحن في الهيئة التنفيذية نعبر عن رفضنا للقرار الذي أتى في وقت يطالب فيه جميع أبناء المحافظة بالتمكين الكامل.

 

كما نرفض كل قرارات التحدي وتجاوز إرادة أبناء حضرموت في إدارة شؤونهم العسكرية والأمنية لصالح الإخوان المسلمين سعيا منهم لتفجير الأوضاع في وادي حضرموت بعد أن كانوا سببًا في تفجريها في محافظة شبوة.

 

إن هذا القرار يأتي مواصلة لنهج الإقصاء الذي مورس من قبل القوى التي اختطفت مؤسسة الرئاسة قبل مشاورات الرياض ، ويندرج ضمن التعيينات الأمنية المسيسة، التي تتسبب في المزيد من الانفلات الأمني.

 

نثمن تضحيات قادة وأفراد النخبة الحضرمية وقواتنا الجنوبية المسلحة ومقاومتنا الجنوبية ، ونشيد ببسالتهم في التصدي لكل من يريد تفجير الأوضاع في حضرموت واي محافظة من محافظات الجنوب ودفاعهم عن قرارات مجلس القيادة الرئاسي وكسر أي تمرد عليها من قبل الخارجين عن نهج التوافقات.

 

وندعو جميع أبناء حضرموت لرفض هذا القرار الأحادي الذي لا يعبر عن روح التوافق الذي يقودة مجلس التعاون الخليجي الذي رعى مشاورات الرياض مؤسسا من خلال تلك المشاورات قاعدة للتوافقات بين جميع الأطراف بغية توحيد الجهود لاجتثاث أذرع إيران في اليمن انسجاماً مع المشروع العربي الذي تقوده دول التحالف العربي ممثلا في المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة.

 

كما نطالب مجلس القيادة الرئاسي بوضع حد لممارسات وزير الداخلية اليمني حيدان الذي يسعى من خلالها لفتح معارك جانبية بعيدا عن المعركة المركزية التي يقودها التحالف وهو بهذا الفعل لا يخدم إلا التخادم الحوثي الإخواني.

 

نؤكد موقف أبناء حضرموت الرافض لتواجد قوات المنطقة العسكرية الأولى الإخوانية على أرض حضرموت ، ونطالب برحيل هذه القوات تنفيذا لما نص عليه اتفاق ومشاورات الرياض.

 

صادر عن الهيئة التنفيذية المساعدة للمجلس الانتقالي الجنوبي لشؤون مديريات وادي وصحراء حضرموت.

بيان صادر عن الهيئة التنفيذية المساعدة للمجلس الانتقالي الجنوبي لشؤون مديريات وادي وصحراء حضرموت 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى