آخر الأخبار
   
أنشطة وفعاليات

الهيئة العليا للتأمين الصحي للقوات المسلحة الجنوبية تقيم ورشة عمل حول تطوير مدرسة جندوح الى معهد عالي للعلوم الصحية

نظمت الهيئة العليا للتأمين الصحية للقوات المسلحة الجنوبية صباح اليوم في مستشفى عبود ورشة عمل حول تطوير مدرسة جندوح الى معهد عالي للعلوم الصحية العسكرية، (معهد الجندوح العالي) , لاعداد التمريض، والفنيين بمختلف المجالات الطبية، بحضور المحكمين في كلية الطب والكادر الاكاديمي بكلية التمريض ومعهد أمين ناشر، وقيادة وزار الدفاع وممثلي عن وزراة الصحة والسكان.

 

وفي مستهل الورشة أستعرض رئيس الهيئة العليا للتأمين الصحي للقوات المسلحة الجنوبية د.عارف الداعري، مراحل إعادة تاهيل مدرسة الجندوح بعد ان كانت مهملة وفي طي النسيان، حتى تم تحميلها من مدرسة لاعداد الكادر الطبي الى معهد عالي، موضحاً ان تلك الجهود اتت بدعم وتوجيهات رئيس المجلس الانتقالي والقائد الاعلى للقوات المسلحة الجنوبية اللواء عيدروس الزبيدي.

 

وأكد الداعري ان المعهد سيخدم الكثير من الخريجين، وسيجري تدريس خريجي الثانوية لمدة ثلاث سنين، تحت كادر طبي اكاديمي متخصص، وسنة دبلوم بعد البكلاريوس، وسيرفد خريجي المعهد المستشفيات العسكرية، والوحدات الطبية المحلية بتخصصات نوعية.

 

لافتا ان الفكرة جاءت نتيجة الحاجة للكوادر وسد الفراغ والنقص الذي يعاني منه الجانب الكبير وكذلك بعد الاهمال الذي لحق بعدن عندما دمرت مرافقها ومستشفياتها، مؤكدا أن الهيئة الطبية لديها ايمان كبير وحماس لتعليم الكوادر وتوزيعهم في الاماكن المحتاجة لهم.

 

إلى ذلك قال وكيل وزارة الصحة الدكتور سالم الشبحي: نتمنى ان تعود كل المرافق والمستشفيات العسكرية، كما كانت في السابق ومدرسة الجندوح كانت صرح تعليمي مهم تعلم فيها مئات الكوادر الذين شغلوا لاحقا مناصب كثيرة في مختلف المجالات الطبية، واليوم جرى ترفيعها من مدرسة طبية الى معهد عالي ونتمنى ان تقدم لنا الكثير.

 

وقال الدكتور عادل الحاج استشاري جراحة العظام رئيس لجنة العظام في الهيئة العليا للتأمين الصحي للقوات الجنوبية أن الورشة تهدف إلى إعادة هذا الصرح الطبي الذي كان له دور في تخرج كوادر ممتازة، ومالحق به من دمار يعتبر استراحة محارب، واليوم سيكون لمعهد الجندوح العالي نتائج مبهرة أن شاء الله.

 

وتخلل الورشة عدد من النقاشات والاراء والمداخلات قدمها د.عبدالحكيم التميمي عميد كلية الطب، ود.سالم الشبحي ممثل وزارة الصحة، وعمادة معهد أمين ناشر للعلوم الصحية،وبعض المختصين شددت فيها على أهمية ترفيع مدرسة الجندوح الى معهد عالي، لرفد المشافي العسكرية والسوق المحلية بكوادر ماهرة ليعودوا بالنفع الكبير على المرضى ويخففوا الضغط الكبير على الكوادر الحالية، ويرفدوا القطاع الصحي العسكري، باكثر من تخصص، يساعد في عملية الرعاية الصحية للقوات المسلحة الجنوبية.

 

حضر الورشة د.أحمد طه نائب عميد كلية الطب للشؤون الاكاديمية، العميد عبدالحكيم الكوبي نائب مدير دائرة التوجيه لقوات الحزام الامني، العميد محمد بن محمد احمد رئيس هيئة التدريب بوزارة الدفاع، والعميد عبده محمد مكرد هيئة العمليات المشتركة، وعدد من الدكاترة والاكاديميين وطلاب كلية الطب ،والتمريض.

الهيئةالهيئةالهيئةالهيئةالهيئةالهيئة

الهيئة العليا للتأمين الصحي للقوات المسلحة الجنوبية تقيم ورشة عمل حول تطوير مدرسة جندوح الى معهد عالي للعلوم الصحية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى